والدة داعشي تقاضي الداخلية البريطانية لانقاذ ابنها من الاعدام سواء في العراق او امريكا

حدث اليوم الاخبارية: والدة داعشي تقاضي الداخلية البريطانية لانقاذ ابنها من الاعدام سواء في العراق او امريكا

قررت أم أحد عناصر تنظيم داعش مقاضاة وزارة الداخلية البريطانية، في محاولة منها لإنقاذ ابنها من حبل المشنقة سواء في العراق أو أميركا، وفقا لما ذكرت صحيفة “ديلي ميل”.
وتسعى تلك الأم إلى إنقاذ ابنها، الشافعي الشيخ، الذي يشار إليه مع صديقه إلكساندا كوتي بلقب “بيتلز داعش” بسبب لهجتهما البريطانية، وللاشتباه بقيامها مع داعشي آخر يدعى “جون الإنكليزي” بذبح عدد من الرهائن الغربيين.
وقالت الأم، مها الجنزولي، إنها تقدمت بمراجعة قضائية لدى محكمة العدل في بريطانيا بشأن قرار وزيرة الداخلية بريتي بايتل بتقديم أدلة إلى الولايات المتحدة تدين ابنها وصديقه باعتباره يخالف قانون حمايات البيانات.
وكانت المحكمة العليا قد ألغت أمرا قضائيًا يمنع المملكة المتحدة من مشاركة الأدلة الحيوية مع واشنطن الشهر الماضي، وذلك عقب أسبوع من إخطار المدعي العام الأميركي بريطانيا بأن بلاده لن تطلب عقوبة الإعدام للشيخ وكوتي.

 

حدث اليوم

تابعونــــــــــــــا

 

تويتر

انستجرام
لينكيد

 تلجرام

تابعونا على حسابنا في فيسبوك لتبقى على اطلاع دائم بأهم الاحداث العربية والعالمية